الجمعة، 21 أبريل، 2017

اللهم عِزة :))




عُمَر  ،خَالد  ،  عَلِيّ  ، بلال،  أبو بكر..
ربما لأول مرةٍ أتمني حقا من صميم قلبي أن أكون أمًّا ..
ولأول مرة أتمني أن أكون أما لرجالٍ أُخرجهُم للجهاد..
ولأول مرة أتمني أن تكن ذريتي التي إن شاء الله وهبني إياها
وإن شاء أمسكها،  أن تكون مثل أصحاب رسول الله عليه الصلاة والسلام
ولأول مرة أتمني أن أراهم حقا، أنظر إليهم، أقبل أقدامهم وأيديهم
وقبلهم حبيبي رسول الله، عليه الصلاة والسلام
نُشهد الله يا رسولنا أنك بلغت الرسالة..
وأنك أوذيت في هذا الدين أشد إيذاء..
وأن أصحابك قد تحملوا وقطعت أجسادهم وضربت وجوههم بالنعال لأجل أن يصل هذا الدين لنا..
وقد قصرنا..
ولكن يا رسولنا إنا علي الدرب..
والله ما كان فينا عزة إلا بهذا الدين، وقد زالت عزتنا يا رسول الله :(
ولكن يا رسول الله عليك أفضل الصلاة، هناك منا رجالٌ يا رسول الله ، والله رجالٌ صدقوا ما عاهدوا الله عليه..  وقضوا نحبهم ،
وما أغلي من الحياة كي يُضحوا بها..  وقد ضحوا يا رسول الله..
..
سبحان الله، لم أكن أبدا لأشعر بحب رسول الله إلا بعد أن من الله عليّ بمعرفة سيرتهِ .. وكيف تحب رجلا لا تعرفه
وكذا، فكيف تحب ربًّا لا تعرفه..
والله إن في هذا الدين جنة، والله جنة..
وما أن تعرف الله، وأن تعرف رسوله الكريم عليه الصلاة والسلام
حتي تذوب عشقا..  اللهم ارزقنا حبك وحب نبيك وحب من أحبك
..
حينها سيمتلأ فراغ قلبك، عندها ستتلمس رحمة الله بك ولطفه في كل موقف تمر به
وحينها ستعلم أن هذا الدين وصلك علي دماء صحابة رسول الله صلي الله عليه وسلم،
..
وحينها ستتمني لقاءهم، وتقبيل رؤوسهم..  كم بذلوا من أجل أن نشر هذا الدين القيم..