الاثنين، 19 نوفمبر 2012

غصب عننا سياسة ..



نحن لا نختار أبدًا الانشغال بـ " السياسة " ولكنها هى التى تختارنا ..

تتدخل فى تفاصيل حياتنا وكأنها الشئ الأهم , ومن منا يرغب فى ازعاجها ؟!

ربما لم تتسنَّ لنا الفرصة للاختيار , تجبرنا على الانصات لها والانتظار ..

..

مائدة الطعام , حولها نحن , ينقصها كرسيٌّ وطبقٌ .. أخذته " السياسة " الى المعتقل 

ليست السياسة همى .. ولكنه أخى !


تتسلل إلى قدماى فى كل ليلةٍ لسعات البرد ..

أخذوا منى موطنى .. فكيف الدفء ؟

ليست السياسة همى .. ولكنه موطنى !


فى منتصف الليل , دقُّوا علينا الأبواب

عرفنا أنه الموعد , أعطيته حقيبته المُعَّدة مُسبقًا واحتضنته بقوة ..

أخذوه ورحلوا 

ليست السياسة همى .. ولكنه زوجى !

..
 
نتشاجر انا وأمى فى كل يوم , تمنعنى من النزول للتظاهر , 

تعارض كتاباتى الساخرة والناقدة من السلطات , 

تخاف على ابنتها من الاعتقال او السحل والتعذيب
 
كم أتمنى يا أمى ان أنعم بليالٍ هادئة , 

لا أفكر فيها سوى فى حياتى الصغيرة 

ولكنها " السياسة " تأبى أن تتركنى لحالى وشأنى 

وتقحمنى فى أغوارها !

هناك 4 تعليقات:

مسلم مصرى يقول...

عندك كل الحق
هى غصب عننا فعلا
لكن ثقى نستطيع أن ننحيها وقتما أردنا فعلا الإستمتاع وعدم النظر إلا إلى هذه الساعة
تحياتى المعطرة

راء يقول...

....

السياسة قدرنا

................................

sara adel draz يقول...

مسلم مصرى

حضرتك عندك حق وحاليا انا بحاول فعلا انحيها من حياتى لانها اصبحت جدال لا فائدة منه

تحياتى :)

sara adel draz يقول...

رضوى

هنغيره .. باذن الله